كتّاب

على يسار الصورة يظهر علي دوبا، الرئيس التاريخي لشعبة المخابرات العسكرية في عهد حافظ الأسد، وعلى اليمين شقيقه محمد، وبينهما يقف ابن الأخير المحامي أيمن، وهو من نشر هذه الصورة النادرة، على صفحته الشخصية في فيسبوك، ليكشف عن وجه عمه دون أن يسميه، الوجه الرهيب الذي توارى لعشرات السنين خلف حجاب من السرية....

اقرأ المزيد

شهدت سوريا، خلال السنوات السبع الماضية، حصارات تفوق المتصوَّر في بلد بمساحتها، وبالكاد يجد المرء محافظة، لم يتعرض جزء منها لحصار وتجويع مديد؛ يتجاوز حتى منطق جرائم الحرب واعتياداتها. غير أنّ حصار مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية، يتفرد بأنّه حصار خارج حدود الحياة، وحصار في العدم ذاته، حي...

اقرأ المزيد

إلى الفرع الفقير من عائلة النقري الريفية، التي استوطنت مدينة حمص قبل عقود، تنتمي نور الإعلامية الشهيرة التي رافقت كبار ضباط النظام وقادة ميليشياته على جبهات القتال، وغطت من هناك أنباء المعارك لقناة سما مرات، وعلى صفحات الميليشيات أو صفحتها الشخصية في مرات أخرى. كان اندلاع الثورة في آذار 2011 الحد...

اقرأ المزيد

صحيح أنّه يجب عدم الإفراط في التفاؤل إزاء انتهاء خطر المذبحة التي كانت وشيكة في إدلب، لأنّ خبرة نحو نصف قرن من التعامل مع وحشية نظام الأسد، لا تترك مجالاً للشك في حقيقة نواياه الدائمة تجاه السوريين، ولأنّ ضمانات الروس، قد اختُبرتْ هي الأخرى مرة إثر مرة، قصفاً وتدميراً، ودعماً بلاحدود لنظام الأسد، ال...

اقرأ المزيد

آخر الشهر الماضي نشرت جريدة الأيام الموالية للنظام خبر إلقاء القبض على (م. أ)، ووصفته بأنه محتال كبير تلاعب باعتمادات مصرفية مكنته من اختلاس (2) مليار ل.س من المصرف التجاري، بمساعدة موظفين من المصرف. وعرفت الأيام بالشخص المتهم بأول حرفين من اسمه (م. أ) وقالت أنه يتحدر من محافظة دير الزور، وبأنه &quo...

اقرأ المزيد

تتجه الأحداث في إدلب متسارعة نحو خيارات حديّة، قد تكون بداية لتشكّل مرحلة جديدة من عمر الصراع في سوريا. فبينما تنهار تباعاً كل المسارات السياسية المدعومة غربياً وأممياً، يتمسك نظام بشار الأسد، وحلفاؤه الروس والإيرانيون، بحسم عسكري؛ يبدو لهم كخيار سهل وآمن، تحت سطوة مزدوجة لتفوق الآلة العسكرية الر...

اقرأ المزيد